بعد الشدّة يأتي الفرج (قصة من تأليفي)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بعد الشدّة يأتي الفرج (قصة من تأليفي)

مُساهمة من طرف رجاء في الخميس يوليو 28, 2011 5:09 am


يحكى انه كانت هنالك عائلة فقيرة متكونة من اب وام وولدين يعيش كل منهما في كوخ صغير في وسط الغابة التي تبعد آلاف الاميال عن القرية التي يشتغل فيها الاب ولم يكن لديهم سوى حمارا يتنقلون عليه وبقرة يصنعون من حليبها جبنا ليبيعونه ويشتروا منه الاكل والشرب ورغم كل المشقة والتعب التي تحصدها هذه العائلة في اليوم الا انها كانت رمز التفاؤل والسعادة.
وفي احدى الايام مرضت الام كثيرا فخاف عليها زوجها وقرر ان يحضر لها طبيبا فامتطى حماره واتجه مسرعا نحو القرية ولم يعد منها الا ومعه الطبيب،فحص الدكتور الام ولكنه تفاجئ من المرض الذي اصابها وقرر ان يخبر زوجها بان الام قد اصيبت بمرض خطيريستحال الشفاء منه وانه من المحتمل ان تعيش الام شهرا على الاغلب تفاجئ الاب من هذا الخبر الذي نزل عليه كالصاعقة وحضن ولديه وهو منهار من البكاء ولكن ليس باليد حيلة مرت ثلاثة ايام بدون اكل ولانوم وحالة الام تزداد سوءا يوما بعد يوم وليس هذا فقط بل ان البقرة التي كانوا يأكلون ويشربون بفضل حليبها قد توفت مما زاد الامر سوءا وتعقيدا اما الاب فلم يكن يقل سوى قدّر الله وماشاء فعل لانه يعلم انه ابتلاء من عند الله عز وجل .
قرر الاب ان يذهب ليحتط لعلّ وعسى ان يكسب ولو مالا قليلا من وراءه يساعده في شراء بعض الاكل لزوجته التي لم يتبقى على وفاتها الا اياما معدودة ، وبينما هو راجع من القرية حاملا في يده بعض الخبز والحليب لمح عجوز جالسة وسط الحشائش الخضراء فذهب اليها ليسالها ان كانت بحاجة الى مساعدة فوجدها ضريرة وطلبت منه بعض الاكل لانها لم تاكل منذ اربعة ايام فكر الاب في زوجته المريضة التي على فراش الموت و في ولديه اللذان لم يأكلا شئ منذ ثلاثة ايام ولكنه لم يكلفه قلبه بان يترك عجوز ضريرة جائعة فاعطاها الطعام وشكرته كثيرا ثم امتطى حماره واكمل طريقه وهو يفكر فيما يقوله لزوجته وولديه عن الطعام هل يقول لهم انه ضاع منه؟ ام سرق منه؟ ام لم يبع من الحطب شيئا؟ وبينما هو يفكر راى ابنه قادم اليه مهرولا وينادي عليه: بابا ...بابا ، ظن الاب ان مكروها ما قد حل بزوجته ولكنه تفاجئ بما رآه وجد كوخه مملوء بالطعام اندهش الاب وسال ولديه عن مصدره فاخبراه بانهم وجدوه عند باب الكوخ حمد الاب الله كثير واكلوا حتى شبعوا وشربوا حتى ارتوا .
مرت خمسة ايام اخرى ولا زالت حالة الام تتدهور يوما بعد يوم ، نهض الاب كعادته واحتطب وتوجه الى القرية وفي طريقه اليها ابصر مرة اخرى تلك العجوز فقرر ان ينزل اليها ويرى ان كانت بحاجة الى مساعدة مرة ثانية ،طلبت العجوز من الاب ان يخبرها ان كان هو بحاجة الى مساعدة هذه المرة ، ابتسم الاب وهو يفكر كيف يمكن لعجوز ضريرة ان تساعدني في معضلتي ولكنه تفاجئ عندما سمعها تقول له: بلى يا بني يمكنني مساعدتك ولا تغرك المظاهر،قص الاب قصته على العجوز التي طمأنته وقالت له: لا تخف يا ولدي سوف اصنع لك دواءا سوف تشفى به زوجتك ان شاء الله عد اليّا غدا وستجد الدواء جاهز باذن الله فرح الاب كثيرا واكمل يومه كباقي الايام الاخرى، وفي صباح يوم الغد الباكر توجه الاب الى مكان العجوز ولكنه لم يجد لها اثرا وانتظرها طوال اليوم ولكناه لم تظهر عمّ الحزن على الاب ورجع الى بيته وهو منهك من شدة التعب فوجد ابنه جالس عند عتبة الكوخ وهو يمسك في يده علبة صغيرة سأله الاب عما بداخل العلبة فاجابه ابنه:لقد اتت الينا فتاة شابّة واعطتني اياه وقالت لي ان اباك قد اوصاني بصنع هذا الدواء، فرح الاب كثيرا واسرع الى زوجته ليخبرها بانها سوف تشفى ولكنها لم ترد عليه فقال الابن: ابي ان امي لا تتنفس....
اعطى الاب ملعقة من الدواء لزوجته ولكن لم تحدث اية استجابة فقد الاب الامل وحضن ولديه وهو منهار من البكاء وفجاة سمع حركة وراءه فالتفت واذ بزوجته واقفة وراءه فرح الاب كثيرا وحمد الله وبينما هم في سعادة وسرور سمعوا خوارا فاتجهوا الى الخارج فوجدو بقرة كبيرة وامامها رسالة اسرع الاب لقرآتها فوجدها من عند العجوز تقول له فيها : هذه هدية مني اليك لكي تبدأ حياتك من جديد اما انا فلست عجوز بل جنية طيبة تساعد كل من يساعد الناس وبما انك ساعدتني سابقا واطعمتني حان دوري الآن لكي اساعدك، واتمنى لك حياة سعيدة.

فرح الاب كثيرا وحمد الله على ابتلائه وعاش هو وعائلته في سعادة الى الابد.



avatar
رجاء
( | مستوى أول | )
( | مستوى أول | )



♣ مشآرٍڪْآتِڪْ » : 64
♣ نقاط النشاط » * : 2359
السٌّمعَة : 0
انثى
♣ عّمرٍڪْ » : 23

http://almahabah.ahlamuntada.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بعد الشدّة يأتي الفرج (قصة من تأليفي)

مُساهمة من طرف ???? في الخميس يوليو 28, 2011 10:17 am

مشكوور تسلم على الموضوع القيم

????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بعد الشدّة يأتي الفرج (قصة من تأليفي)

مُساهمة من طرف nona nona في الجمعة يوليو 29, 2011 4:03 pm

قصة روعة يسلمووو اديكى


avatar
nona nona
( | مستوى ثاني | )
( | مستوى ثاني | )



♣ مشآرٍڪْآتِڪْ » : 189
♣ نقاط النشاط » * : 2484
السٌّمعَة : 0
انثى
♣ عّمرٍڪْ » : 19
♣ هوَآيًتِڪْ » : الرسم
حزن

http://www.alasdkaa44.rigala.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

  • © phpBB | منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونتك الخاصة مجانيا
    الساعة الأن :